يوم الجمعة 1:27 مساءً 21 فبراير 2020

صور حرب سوريا , ترى هل تعود سوريا في شام حديد

سوريا جميلة الشام سوريا بلد الوحدة العربية التي طالما استقرت و اخرجت لنا الابداعات

 

في كل المجالات كانت بيت لكل عربي من اي مكان كانت تنعم بعيش و استقرار حتى

 

زارها من زار كل اخواتها ممن سبقوها للحرب و الدمار سوريا عروس الشام هى

 

واحده من الدول التي زارها الربيع العربي بثورتة و فيضانة و اعصارة المدمر الذى

 

دمر من قبلها بعض الدول التي كانت مستقره حتى و لو في ظاهرها زار سوريا الربيع

 

العربي بعد زيارتة لتونس و مصر و ليبيا ظهر فيها بقوه و رطم كل من تعرض له مما جعل

 

الحكومة السورية تتصدي له بكل قوتها غير مفرقة و لا معنية بمن الواقف امامها فقتل العديد

 

و دمر و احرق الاكثر من هذا لم تحرق البيوت و المنازل و الاشجار لم تدمر الشوارع و المحلات

 

و الشركات لم تموحو قصص التطور و ذكريات سوريا باكملها فقط بل حرق مع كل ذلك

 

قلوب الكثير من الامهات ممن راوا ابنائهم من الشباب يقتلون و يعتقلون و يسحلون

 

في الشوارع ظانين من انفسهم انهم يحدثون تغييرا الا ان الحكومة السورية لم تهتم و لم

 

تعتبر باي حقوق انسانية او دولية او انتهاكات لقوانين حرب بل تعاونت مع السلاح الروسي

 

فقتلت و دمرت و احرقت و تسببت في الموت البطىء للعديد من ابناء شعبها و ما زال بشار

 

يقف و يستكمل رغم كل الاذي الذي تعرضت له البلاد و رغم خوفة الذي يحاول اخفاؤه

 

بين رجال حمايتة الخاصة منذ هذا الحين و لم تعد صور سوريا تبدو لك في قنوات الاخبار

 

او اي مكان الا و زكريات الحرب و الدمار تسيطر عليها ما بين الجريح و المطرود و المشرد

 

و الجائع و الفقر القاتل و المرأة المترملة و اليتيمة و فاقده ابنائها لم يعد اهل سوريا

 

يلتقون الا في صور مخيمات اللاجئين المطرودين املين انتهاء الحرب ظانين عودتهم لما كان لهم او عندهم رحمك الله يا سوريا

 

صور حرب سوريا , تري هل تعود سوريا في شام حديد

صورة حرب سوريا

 

صورة صور حرب سوريا , ترى هل تعود سوريا في شام حديد

صور

 

صورة صور حرب سوريا , ترى هل تعود سوريا في شام حديد